وزير الطاقة السعودي ينفي تأثير محادثات المسؤولين الأمريكيين على قرار "أوبك+"

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مباشر: قال الأمير عبد العزيز بن سلمان وزير الطاقة السعودي، إن إجتماع أوبك والمستقلين لم يناقش أسواق النفط مع المسؤولين الأميركيين، وأن المحادثات معهم لم تؤثر على قرار زيادة إنتاج النفط تدريجيا بداية من مايو، بحسب وكالة أنباء "رويترز".

وأكد وزير الطاقة السعودي، أن أن مجموعة أوبك والمنتجين المستقلين سيواصلون الحفاظ على استقرار أسواق الطاقة مع الزيادة التدريجية في الإنتاج بمعدل 350 ألف برميل يوميًّا في مايو ومثلها في يونيو المقبل، ثم 400 ألف برميل يوميًّا في يوليو التالي.

 وأشار الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز، إلى أن شركة الزيت السعويدة العربية "أرامكو" حافظت على شروط عقودها رغم كل التخفيضات التي تم إقرارها سابقا.

كان تحالف "أوبك+" اتفق على زيادة إنتاج النفط بشكل تدريجي بداية من مايو/أيار المقبل، ولمدة 3 أشهر.

وستتم زيادة الإنتاج 350 ألف برميل يومياً في مايو/آيار ومثلها في يونيو/حزيران، ثم 450 ألف برميل يومياً في يوليو/تموز، بحسب البيان الصادر، اليوم الخميس.

وأشار البيان إلى التطورات الإيجابية في السوق التي تدعمها برامج التطعيم العالمية وحزم التحفيز في الاقتصادات الرئيسية، لكنه ذكر أن التقلبات التي لوحظت في الأسابيع الأخيرة تستدعي اتباع نهج حذر ويقظ في مراقبة تطورات السوق.

واتفق الوزراء على الالتزام بآلية عقد اجتماعات "أوبك+" شهرياً، لتقييم ظروف السوق واتخاذ قرار بشأن تعديلات مستوى الإنتاج للشهر التالي، بحيث لا يزيد التعديل عن 500 ألف برميل يوميًا.

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق