شركة "بيو إن تك": لا تبدو الأمور وردية في الوقت الحالي لكورونا

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 أعلن  أوغور شاهين، الرئيس التنفيذي لشركة التكنولوجيا الحيوية الألمانية "بيو إن تك"، إنه يقوم بالعمل مع شركائه في شركة "فايزر" الأمريكية على تعزيز إنتاج لقاحهما ضد فيروس كورونا المستجد لسد فجوة في إمدادات اللقاح المتوافرة في الأسواق.

 

 كما وقد أضاف أوغور شاهين في مقابلة مع مجلة "دير شبيغل" الألماانية: في الوقت الحالي، لا تبدو الأمور وردية، فهناك فجوة معينة حيث لا توجد لقاحات أخرى مسجلة وعلينا سد الفجوة بلقاحنا. وفقاً لـ سبوتنيك.

وتابع شاهين قائلًا إن "هذا هو السبب في أننا وفايزر نعمل على اكتشاف ما إذا كان بإمكاننا إنتاج

المزيد وكيف للقيام بذلك"، مضيفا أنه بحلول أواخر يناير سيكون الوضع واضحا.

وأضاف الرئيس التنفيذي أن الشركة كانت تبحث عن شركاء يمكنهم تصنيع اللقاح الخاص بهما، مشيرا إلى وجود قدرة محدودة لإنتاج لقاح بالجودة المطلوبة.

وقال شاهين: "نبذل قصارى جهدنا لإنتاج المزيد، بما في ذلك في ألمانيا، ربما يكون خط الإنتاج الجديد في ماربورغ جاهزا في فبراير، في وقت أبكر بكثير مما هو مقرر، وينتج 250 مليون لقاح في الأشهر الستة الأولى".

فيما قال أوزليم توريسي، كبير

المسؤولين الطبيين في "بيو إن تك"، في نفس المقابلة مع دير شبيغل، إن 5 شركات أوروبية تنتج لقاح الشركة حاليا بينما تجري مفاوضات مع المنتجين المحتملين لمكونات اللقاح.

يشار إلى أنه قد تم اكتشاف السلالة الجديدة من فيروس كورونا المستجد لأول مرة في المملكة المتحدة الأسبوع الماضي، وهذا النوع من الفيروسات أكثر قابلية للانتقال بنسبة 70 في المائة من سلالات كورونا الأخرى.

وقالت منظمة الصحة العالمية، إن النوع الجديد من فيروس كورونا تم تسجيله بالفعل في ثماني دول أوروبية.

يُذكر أن كورونا المستجد ظهر في أواخر ديسمبر 2019 بمدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق