الرئيس الأفغاني يندد بمقتل صحفي بالرصاص في كمين بإقليم غور وسط البلاد

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

ندد الرئيس الأفغاني أشرف غني، باغتيال صحفي بالرصاص في كمين لسيارة بإقليم غور وسط البلاد.
ونقل القصر الرئاسي الأفغاني، على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، عن غني قوله "لن تستطيع طالبان والجماعات الإرهابية الأخرى إسكات الأصوات المشروعة للصحفيين ووسائل الإعلام بتنفيذ مثل هذه الهجمات"، مضيفا أن حكومته ملتزمة بدعم وتعزيز حرية التعبير.
وذكر القصر الرئاسي "أن الرئيس يعرب عن بالغ تعازيه ومواساته

لأسرة الشهيد بسم الله عادل أيماك والمجتمع الإعلامي، ووجه الجهات المعنية بالكشف عن مرتكبي الهجوم الإرهابي ومعاقبتهم".
وكان مسلحون مجهولون قد فتحوا النار على الصحفي الإذاعي الأفغاني البارز أمس الجمعة في قرية بالقرب من "فيروز كوه" بولاية غور وسط أفغانستان، بحسب ما أوردته وكالة أنباء (باجفاك) المحلية.
وقال المتحدث باسم شرطة غور نك محمد إن المسلحين الذين كانوا يركبون دراجات نارية تمكنوا من الفرار من مكان الحادث، ويجري البحث عنهم.
وكان أيماك قد نجا سابقا من هجومين مسلحين اثنين على الأقل.
وبحسب الوكالة، قتل 119 صحفيا أفغانيا ومراسلا إخباريا أجنبيا في أفغانستان خلال العشرين عاما الماضية، فيما قتل ستة صحفيين على الأقل أثناء تأدية واجبهم خلال الشهرين الماضيين، وفقا لمنظمات حماية وسائل الإعلام المحلية.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الواقعة حتى الآن، فيما تتحرك "طالبان" بسرعة لنفي تورطها في الحادث، بحسب "باجفاك".

أخبار ذات صلة

0 تعليق