رؤساء تحرير الصحف ناقشوا ملاحظاتهم حول قوانين الإعلام

الكويتية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عقد رؤساء تحرير الصحف اليومية وممثلوهم اجتماعا في مقر جريدة «الأنباء» بحضور جمعية الصحافيين الكويتية، لبحث الملاحظات المقترحة على قوانين الإعلام، وذلك وفقا لما طلبه سمو رئيس الوزراء الشيخ صباح الخالد أثناء اللقاء الذي جمعه بهم مؤخرا.

وطرح رؤساء التحرير الأفكار التي يرونها ضرورية لتطوير العمل في قطاع الإعلام، مشيرين إلى أن بعض القوانين المعمول بها حاليا تتضمن العديد من المثالب مثل التشدد في الإحالات إلى القضاء، بالإضافة إلى التناقض بين بعض موادها وتحديدا في مسألة الغرامات المالية.

وأوضح الحضور أن القوانين الحالية مُنتقَدة من القطاع الإعلامي في جوانب عديدة، فبعضها يحيل المتهم إلى قوانين أخرى أكثر تشددا، أو أن يكون الصلح فيها غير جائز.

وتناولوا قضية التقادم في تطبيق الدعاوى واختلاف المدد المنصوص عليها في بعض القوانين مع وجود نصوص تُقيّد القضاء لجهة عدم تخفيف العقوبات مع وجود نصوص قانونية مطاطة تُجرّم المؤسسات الإعلامية أو العاملين بها دون وضوح، وردت في قوانين الوحدة الوطنية أو قانون «المسيء» وغيرها من التشريعات.

وشدد رؤساء التحرير على أن القوانين الحالية أصبحت مقيدة للعمل الصحافي خصوصا في مجال الإعلام الإلكتروني الذي أصبح يشكل اهتماما بالغا لدى القراء بجميع فئاتهم، مؤكدين على ضرورة إجراء تعديلات تسهم في تطوير قطاع الإعلام لا أن تقيده.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق