هجوم ميدو على شوقي غريب بعد الخروج من أولمبياد طوكيو.. "هناك مجاملات"

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شن لاعب الزمالك ومنتخب مصر السابق والإعلامي حاليا أحمد حسام ميدو هجومًا حادًا على المنتخب المصري الأولمبي ومدربه شوقي غريب، بعد الخروج من أولمبياد طوكيو 2020 بعد الخسارة أمام منتخب البرازيل بهدف مقابل لا شئ
، مطالبًا الجمهور بالكف عن تحية الفريق والمدرب بسبب الأداء غير المُشرف على مدار الـ4 مباريات.

وودع منتخب مصر الأولمبي، أولمبياد طوكيو 2020، من دور ربع النهائي بعد الخسارة أمام المنتخب البرازيلي، بهدف دون رد، خلال المباراة التي جمعتهما ظهر اليوم السبت، على ملعب سايتاما، علمًا بأنه حل ثانيًا في المجموعة الثالثة برصيد 4 نقاط بفارق الاهداف عن الارجنتين الثالثة.

‏وكتب ميدو عبر حسابه على موقع تويتر للتواصل الإجتماعي “بصراحة نحن سيئين جدًا، وهناك مجاملات، يوجد بعض اللاعبين إمكانياتهم ضعيفة جدًا، والكابتن شوقي غريب وهو متأخر كان يريد توديع الأولمبياد بهذا الشكل، فلا توجد مشكله لديه من الخروج بنتيجة 1/صفر أمام البرازيل”.

‏وتابع حديثه “الكرة التي نلعبها انتهت من العالم كله، وأتمنى ألا يقول أحد (براڤو) وأداء مشرف وهُزمنا من البرازيل بهدف دون رد فقط، نحن قدمت أداءً لا علاقة له بكرة القدم التي نراها في كل مكان”.

وفشل المنتخب المصري في التسجيل للمباراة الثالثة بأولمبياد طوكيو، إذ لم يسجل أي هدف في مباراة إسبانيا (0-0) مباراة الأرجنتين (1-0) ومباراة البرازيل، ولم يحرز سوى هدفين فقط في البطولة أمام أستراليا.

وتأهل المنتخب البرازيلي إلى نصف نهائي الأولمبياد، ليضرب موعدًا مع المكسيك التي أطاحت بمنتخب كوريا الجنوبية، كما صعد منتخب اليابان بعد فوزه على نيوزلندا ليواجه المنتخب الإسباني الذي فاز على كوت ديفوار.

أخبار ذات صلة

0 تعليق