مصر تتعاون مع بيلاروسيا ونيجيريا وإيطاليا فى التحول الرقمى والبريد والذكاء الاصطناعى والأمن السيبراني

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عمرو طلعت يستعرض إستراتيجية مصر الرقمية.. ويرحب بالشركات الواعدة

 

تواصل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تنفيذ دورها بخطوات متسارعة نحو التحول الرقمى وبناء مصر الرقمية من خلال التعاون مع الوزارات والقطاع الحكومى وتبادل الخبرات مع العديد من الدول الأجنبية.

التقى الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، سيرجى تيرينتييف سفير دولة بيلاروسيا بالقاهرة، وعيسى على بانتامى وزير الاتصالات والاقتصاد الرقمى بنيجيريا، وجامباولو كانتينى سفير جمهورية إيطاليا لدى القاهرة؛ لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك فى عدد من مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات التى من أبرزها التحول الرقمى، والبريد، وتطوير التطبيقات التكنولوجية، وبناء القدرات، والذكاء الاصطناعى، وتطوير البنية التحتية للاتصالات، والأمن السيبرانى.

أعرب «طلعت» عن تطلعه إلى تعاون مثمر وتحقيق المزيد من الشراكات الواعدة خلال الفترة المقبلة مع بيلاروسيا فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مستعرضًا استراتيجية مصر الرقمية التى تنفذها الوزارة وتعد رؤية وخطة شاملة ترسى أسس التحول إلى المجتمع الرقمى.

رحب السفير بتعميق التعاون بين مصر وبيلاروسيا فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ مشيرًا إلى أن التكنولوجيا أصبحت ركيزة أساسية لتحقيق التقدم فى كافة المجالات فى ظل تزايد الاعتماد على أدوات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على مستوى

العالم بأجمعه، مؤكدًا أهمية التعاون فى إتاحة التدريب المتخصص من أجل توفير الكفاءات الشابة المتميزة فى المجالات التكنولوجية.

استعرض «طلعت» فى لقائه بالسفير الإيطالى الجهود المصرية فى مجال التحول الرقمى وبناء مصر الرقمية من أجل توفير الخدمات الرقمية للمواطنين، والعمل على طرح الكارت الموحد الذى يتلقى المواطن من خلاله مستحقاته من برامج الدعم؛ وأكد أن البريد المصرى يعد إحدى ركائز المنظومة المالية الرقمية؛ خصوصًا أن شبكة مكاتب البريد المنتشرة فى أنحاء الجمهورية أصبحت مؤهلة لاستيعاب المعاملات المالية لعدد من كروت الدفع الرقمية.

رحب السفير الإيطالى بتعزيز التعاون بين المؤسسات المالية الرقمية الإيطالية والبريد المصرى التى سيستفيد منها عدد كبير من المصريين العاملين بإيطاليا لتسهيل العمليات المالية الإلكترونية وتخفيض المصروفات الإدارية ذات الصلة، خصوصًا فى ضوء التقارب بين النظام المتبع بهيئة البريد المصرى المتبع من المؤسسات المعنية بإيطاليا.

وخلال اجتماعه بوزير الاتصالات النيجيرى، أشار «طلعت» إلى اهتمام الوزارة بتنمية صناعة مراكز البيانات فى ظل المزايا التنافسية

التى تتمتع بها مصر فى هذه الصناعة، خصوصًا الموقع الفريد على خريطة الكابلات البحرية العالمية وتوافر الإطار التشريعى الداعم للصناعة من خلال إصدار قانون حماية البيانات الشخصية.

ناقش الوزيران تعزيز التعاون المشترك فى مجالات تنمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وسبل دعم ريادة الأعمال والاستثمار فى الشركات الناشئة، وجذب رؤوس الأموال وصناديق رأس مال المخاطر النيجيرية فى الشركات الناشئة المصرية وتطوير حلول تكنولوجية تلبى احتياجات السوق النيجيرى، وعقد فعاليات مشتركة لخلق فرص للشراكة بين الشركات المصرية ونظيراتها النيجيرية.

 أبدى الوزير النيجيرى عن تقديره لتطور قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمصـر، والجهود الجارية للتحول الرقمى وبناء القدرات البشرية، كما أبدى استعداده للتعاون فى مجال تقديم التدريب المتخصص، فضلًا عن التعليم الأكاديمى ذى الصلة، وأشار إلى رغبته الحثيثة فى انضمام نيجيريا لمجموعة العمل المعنية بالذكاء الاصطناعى التابعة لمجلس وزراء الاتصالات الأفارقة بالاتحاد الأفريقى.

واستقبل الدكتور شريف فاروق رئيس مجلس إدارة البريد المصرى بمقر البريد بالقرية الذكية الدكتور عيسى على بانتامى وزير الاتصالات والاقتصاد الرقمى بنيجيريا، واستعرض أهم وأحدث ما توصل إليه البريد من تطور فى منظومة الخدمات مع شرح للخدمات الجديدة التى يقدمها حالياً.

تفقد وزير الاتصالات والاقتصاد الرقمى النيجيرى والوفد المرافق له متحف البريد بالقرية الذكية الذى يضم العديد من المقتنيات الأثرية التى توثق تاريخ البريد على مر العصور، وأشاد بما توصل إليه البريد المصرى من تطور خلال الفترة الحالية، مُبدياً إعجابه بما شاهده من مقتنيات أثرية توثق التاريخ البريدى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق