عااجل .. نائب يحذر من بناء كوبري البازليك " يدمر التراث المعماري لمصر الجديدة "

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال المهندس طارق شكري، عضو مجلس النواب ووكيل لجنة الإسكان بالبرلمان، إنه يؤيد رغبة قاطني أهالي مصر الجديدة برفض تنفيذ مشروع الكوبري أو المحور الجديد بالمنطقة الأثرية بمصر الجديدة

أضاف شكري أن كنيسة البازيليك التى تقع بمنطقة محور الأهرام تعتبر تراثًا تاريخيًا عريقًا، ولها طراز معماري استثنائي خاص، وهي القيمة التاريخية الحقيقية لمصر الجديدة

ووصف طارق المخطط المعماري لمشروع الكوبري الجديد أنه حال بنائه سيكون ملتصقاً بالكنيسة نتيجة عرضه والذي لا يقل عن 15 مترا، ويعتبر هذا المخطط بمثابة تدمير المنطقة الأثرية لمصر الجديدة بالكامل، وتشويه التراث المعماري لكنيسة البازيليك، كما أن عملية بناء الكوبري "أمر مدمر لانفع منه"

وتابع " أن المنطقة من شارع الميرغني حتى كنيسة البازيليك تم تطويرها بالفعل من أقل من عام ولا تعاني أي اختناقات ولا مبرر لهدم كل ما تم تطويره، ولابد من المحافظة والاستجابة لرغبات قاطني المنطقة الأثرية بمصر الجديدة، ورفض عملية استكمال بناء الكوبري

وأوضح وكيل لجنة الإسكان، أنه لا يمكن التنازل عن التراث المعماري الاستثنائي للمنطقة إلا إذا كانت هناك أهمية كبرى لشق محور قد يغير من حياة الناس أو قد يسهل عليهم الحياة

كشف طارق أن المنطقة بها أساسات لخط المترو بالمنطقة الأثرية ولن يكون مناسب وجود كوبري أو محور بها، وذلك بسبب الاهتزازات المتبادلة فيما بينهما والتى ستؤثر على المنطقة والمترو بالسلب وليس بالإيجاب

من الناحية القانونية، أفاد عضو مجلس النواب، أن البند الثاني من المادة الثانية لقانون البناء رقم 119، يعتبر مكان المنطقة الأثرية أو محور الأهرام بمصر الجديدة هي منطقة أثرية من الطراز (أ)، ويحظر البناء في الفراغات العامة للشوارع والميادين لهذه المنطقة أو التداخل في الصورة البصرية لها، الأمر الذي يمنع بالقانون بناء هذا الكوبري

أكد النائب عن ثقته في أن سكان مصر الجديدة سيتلقون خبراً مفرحاً قريباً فيما يخص عملية بناء هذا الكوبري، حيث تم التواصل مع عدد من المسئولين في الدولة لدراسة الأمر
 

أخبار ذات صلة

0 تعليق