القضية انتهت.. حبس "طبيب الميكروباص" المتحرش سنة مع إيقاف التنفيذ

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قضت محكمة جنح الزقازيق برئاسة المستشار محمد هاشم رئيس المحكمة، وخالد خضير وكيل النيابة، وأمانة سر أشرف عبدالمنعم، وأحمد عادل وأحمد مهدي بمعاقبة الطبيب المتهم بارتكاب فعل فاضح داخل ميكروباص بالزقازيق بالحبس لمدة سنة مع إيقاف التنفيذ.

وجاء في منطوق الحكم: حكمت المحكمة حضوريًا بعد الاطلاع على المواد 287 و306 مكرر، فقرة «ا» من قانون العقوبات، وعملاً بنص المادتين 32 و55 من قانون العقوبات حبس المتهم سنة مع الشغل، وإيقاف التنفيذ لمدة 3 سنوات، تبدأ من تاريخ الحكم.

وقالت المحكمة في حيثيات الحكم، إن ما لقاه المتهم من إجراءات ضبط وحبس احتياطي، كفيلة بردعه وعدم معاودته ارتكاب ذلك السلوك، وفقاً لما أحاطت به عن بصر وبصيرة، من ظروف وملابسات تلك الدعوى، وباستحضار غاية المشرع من منظور العقوبة على الجاني، فلم يبتغ منها الإيذاء وإنما بقصد الإصلاح والتهذيب.

وكانت المحكمة، قررت إخلاء سبيل الطبيب على ذمة القضية، وتحديد جلسة 21 يناير للنطق بالحكم، إلا أن المحكمة قررت مد أجل الحكم إلى يوم 25 فبراير الجاري.

وكان اللواء إبراهيم عبدالغفار، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطاراً بورود بلاغ إلى قسم شرطة ثاني الزقازيق، بقيام فتاة، تبلغ من العمر 19 عاماً، بمعاونة سائق وعدد من المارة، بالتحفظ على الطبيب في أحد الشوارع، لاتهامه بارتكاب «فعل غير أخلاقي» داخل الميكروباص. وانتقلت قوة من الشرطة إلى مكان الواقعة، واصطحبت الطبيب إلى مقر القسم.

واتهمت الفتاة الطبيب بأنه ارتكب فعلاً غير أخلاقي، أثناء استقلال الميكروباص، ووقوفه ناحية المقعد الذي تجلس عليه، وأضافت الفتاة أنها نهرت المتهم، لكنه لم يستجب، ما دفعها إلى رفع صوتها لإثارة انتباه باقي الركاب والسائق، ودارت مشادة كلامية، وعندما حاول الطبيب المتهم مغادرة الميكروباص، لحقت به الفتاة، وتجمع عدد من المارة، الذين تحفظوا عليه لحين حضور الشرطة وقاموا بتسليمه لرجال الأمن. وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأُخطرت النيابة العامة التي تولت التحقيق.

وفي وقت سابق أصدرت النيابة العامة قراراً بحبس الطبيب 4 أيام على ذمة التحقيق، قبل أن يتم تجديد حبسه لمدة 15 يوماً، ثم أمر قاضي المعارضات بإخلاء سبيله، قبل أن توافق غرفة المشورة على استئناف النيابة، ثم قررت المحكمة إخلاء سبيله مرة ثانية، على ذمة القضية ومد أجل الحكم عليه إلى نهاية الشهر الحالي.

وقالت نقابة أطباء الشرقية خلال بيان لها «إنه استقر الرأي بعد معرفة ملابسات القضية، على تقديم الدعم القانوني للزميل، وتكليف محامي النقابة بالدفاع عن الزميل».

أخبار ذات صلة

0 تعليق