ما الذي يمكن أن تتعلمه المشاريع الصغيرة من "تويوتا" اليابانية؟

ارقام 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

- تكمن أحد الدروس المهمة التي يمكن تعلمها من "نظام تويوتا الإنتاجي" في التحسين والتطوير المستمر، الأمر الذي يجب تطبيقه على العمليات التجارية؛ إذ يتغير السوق والمنافسون طوال الوقت، ويتطلب مواكبة هذه التغييرات تحسين العمليات طوال الوقت.

 

- لا يمكن تحسين العمليات بدون مشاركة الموظفين، لذلك من المهم تشجيع الموظفين على اقتراح تحسينات في أقسامهم، وإعطائهم مهام لتحسين مهاراتهم الخاصة.

 

- بعد تحقيق مجموعة من الأهداف المحددة، يتلقى موظفو "تويوتا" مجموعة أخرى من الأهداف ليعملوا على تحقيقها خلال فترة محددة، فهذا النظام يحفز الموظفين على السعي دائمًا للتطوير، والحذر من الشعور بالرضا الدائم.

 

- يشمل التحسين أيضًا احترام الموظفين، خاصة العاملين في خطوط الإنتاج في المصنع، فالشعور بالتقدير يجعل العمال يشعرون بالسعادة، مما يجعلهم أكثر ولاءً للشركة.

 

- يُلزم التحسين أيضًا المديرين التنفيذيين في الشركة بالبحث دائمًا عن طرق لتحسين أدائهم، وتقييم جهودهم، فعندما يعتاد الموظفون والمديرون على تقييم أنفسهم سيصبحون استباقيين، وسيعملون دومًا على تحسين الجوانب التي تحتاج إلى تطوير.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق