وسط تأزم العلاقة مع الخليج.. تسجيل مسرب لوزير خارجية لبنان - استمع

جي بي سي نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جي بي سي نيوز :- بعد أيام من اتخاذ السعودية وثلاث دول خليجية إجراءات دبلوماسية تجاه الحكومة اللبنانية على خلفية تصريحات مسيئة لوزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي بحق السعودية والإمارات، نشرت اليوم الأربعاء، صحيفة عكاظ تسجيلات مسربة لوزير الخارجية اللبناني عبدالله بو حبيب تضمنت إساءة للمملكة، فيما تسعى بلاده جاهدة إلى ترميم العلاقات مع دول الخليج، بعد أن تشظت بشكل كبير خلال الفترة الماضية.

ونفى بوحبيب أن تكون السعودية قدمت أي مساعدات للدولة اللبنانية، على حد وصفه.

كذلك، برر إرسال بلاده للمخدرات إلى المملكة بأن لها سوقاً هناك، في اعتراف جاء غريبا من رأس الدبلوماسية اللبنانية بتهريب المخدرات من لبنان إلى السعودية.

أنكر تقديم السعودية مساعدات للبنان

إلى ذلك، زعم بوحبيب أنه لا يعادي السعودية، مستنكراً عدم اتصال السفير السعودي في لبنان به حين تأزمت علاقات بلاده مع دول الخليج.

كما اتهم في التسجيل المسرّب، دول الخليج بالمسايرة في الأزمة الأخيرة التي أعقبت تصريحات قرداحي.

وكان الوزير أقر أمس، بعجز حكومته عن تحجيم دور حزب الله في البلاد، مشيرا إلى أن المسألة إقليمية.

إجراءات إضافية قريباً

في المقابل، أشارت وسائل إعلام خليجية ولبنانية خلال الأيام الماضية إلى احتمال اتخاذ دول الخليج إجراءات جديدة تجاه الحكومة اللبنانية، بعد أن أعلنت الخارجية السعودية في بيان سابق أنه سيتم اتخاذ عدد من الإجراءات الإضافية.

وكانت المملكة استدعت سفيرها لدى لبنان، كما طالبت السفير اللبناني بالمغادرة، وأوقفت كافة الواردات اللبنانية.

استدعاء سفراء

كذلك، استدعت الحكومة اليمنية سفيرها في لبنان للتشاور حول التصريحات المسيئة، وسحبت الإمارات دبلوماسييها كما اتخذت البحرين والكويت إجراءات مماثلة.

في حين أعربت سلطنة عمان عن أسفها العميق لتأزم العلاقات بين عدد من الدول العربية ولبنان.

يشار أن شرارة الأزمة انطلقت إثر تصريحات أدلى بها وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، حول اليمن وميليشيات الحوثي في لقاء تلفزيوني أجراه في أغسطس الماضي، ما دفع العديد من السياسيين في بلاده إلى المطالبة بإقالته أيضا.

إلا أن وزير الخارجية السعودي أكد لاحقا أن أزمة لبنان مع محيطه العربي، نابعة من حزب الله الذي ينفذ أجندات إيران.

العربية

جي بي سي نيوز :- بعد أيام من اتخاذ السعودية وثلاث دول خليجية إجراءات دبلوماسية تجاه الحكومة اللبنانية على خلفية تصريحات مسيئة لوزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي بحق السعودية والإمارات، نشرت اليوم الأربعاء، صحيفة عكاظ تسجيلات مسربة لوزير الخارجية اللبناني عبدالله بو حبيب تضمنت إساءة للمملكة، فيما تسعى بلاده جاهدة إلى ترميم العلاقات مع دول الخليج، بعد أن تشظت بشكل كبير خلال الفترة الماضية.

ونفى بوحبيب أن تكون السعودية قدمت أي مساعدات للدولة اللبنانية، على حد وصفه.

إلى ذلك، زعم بوحبيب أنه لا يعادي السعودية، مستنكراً عدم اتصال السفير السعودي في لبنان به حين تأزمت علاقات بلاده مع دول الخليج.

كما اتهم في التسجيل المسرّب، دول الخليج بالمسايرة في الأزمة الأخيرة التي أعقبت تصريحات قرداحي.

وكان الوزير أقر أمس، بعجز حكومته عن تحجيم دور حزب الله في البلاد، مشيرا إلى أن المسألة إقليمية.

في المقابل، أشارت وسائل إعلام خليجية ولبنانية خلال الأيام الماضية إلى احتمال اتخاذ دول الخليج إجراءات جديدة تجاه الحكومة اللبنانية، بعد أن أعلنت الخارجية السعودية في بيان سابق أنه سيتم اتخاذ عدد من الإجراءات الإضافية.

وكانت المملكة استدعت سفيرها لدى لبنان، كما طالبت السفير اللبناني بالمغادرة، وأوقفت كافة الواردات اللبنانية.

كذلك، استدعت الحكومة اليمنية سفيرها في لبنان للتشاور حول التصريحات المسيئة، وسحبت الإمارات دبلوماسييها كما اتخذت البحرين والكويت إجراءات مماثلة.

في حين أعربت سلطنة عمان عن أسفها العميق لتأزم العلاقات بين عدد من الدول العربية ولبنان.

يشار أن شرارة الأزمة انطلقت إثر تصريحات أدلى بها وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، حول اليمن وميليشيات الحوثي في لقاء تلفزيوني أجراه في أغسطس الماضي، ما دفع العديد من السياسيين في بلاده إلى المطالبة بإقالته أيضا.

إلا أن وزير الخارجية السعودي أكد لاحقا أن أزمة لبنان مع محيطه العربي، نابعة من حزب الله الذي ينفذ أجندات إيران.

العربية

أخبار ذات صلة

0 تعليق